28 مليون دولار خسائر صافية للمصارف اللبنانيّة العاملة في سوريا في العام 2017

28 مليون دولار خسائر صافية للمصارف اللبنانيّة العاملة في سوريا في العام 2017

بيّنت النتائج المالية الأولية الصادرة عن سبعة مصارف سورية تابعة لمصارف لبنانية، أن الخسائر الصافية الإجمالية للمصارف السبعة بلغت 14,1 مليار ليرة سورية في العام 2017، مقارنة بأرباح صافية إجمالية بلغت 54,4 مليار ليرة سورية في 2016.

وتعكس هذه الخسائر ارتفاعاً في سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار الأميركي في السوق الرسميّ، حيث بلغ سعر صرف الدولار 436 ليرة سورية في نهاية العام 2017 مقارنة بـ517,4 ليرة سورية في نهاية العام 2016، وهو ما أدى إلى خسائر غير محققة ناجمة عن تقويم مركز القطع البنيوي.

اما بالدولار الأميركي، فبلغت الخسائر المجمعة الصافية للمصارف السبعة 27,7 مليون دولار أميركي في العام 2017 مقارنة بأرباح قدرها 116,5 مليون دولار أميركي في العام 2016 حيث بلغ معدل تداول الليرة السورية 507,9 مقابل الدولار الأميركي في العام 2017 مقارنةً بمعدّل 467,3 ليرة في العام 2016.

وقد سجلت المصارف كافة خسائر في العام 2017، باستثناء بنك بيبلوس – سوريا الذي حقق أرباحاً صافية بلغت 965 مليون ليرة سورية، أو 1,9 مليون دولار أميركي.

كما بلغ إجمالي أصول المصارف السبعة 810,9 مليارات ليرة سورية في نهاية العام 2017، أي بانخفاض قدره 1,3 في المئة من 821,2 مليار ليرة سورية في نهاية العام 2016. ويعود التراجع في نمو الأصول بالعملة المحلية إلى تدهور قدره 13,7 في المئة في أصول بنك سوريا والخليج (-8 مليارات ليرة سورية)، يليه انخفاض 10,6 في المئة في أصول فرنسبنك – سوريا (-12,4 مليار ليرة سورية)، وتراجع بنسبة 8,6 في المئة في أصول بنك بيبلوس 0 سوريا (-6,4 ملايين ليرة سورية)، وانخفاض بنسبة 8,2 في المئة في أصول بنك سوريا والمهجر (-15,9 مليار ليرة سورية).

في المقابل، ارتفعت أصول بنك الشرق بنسبة 26,8 في المئة، أو 9,7 مليارات ليرة سورية، في العام 2017، وزادت أصول بنك بيمو السعودي – الفرنسي بـ6,9 في المئة، أو 16,2 مليار ليرة سورية. كما ارتفعت أصول بنك عوده – سوريا بـ6,2 في المئة، أو6,6 مليارات ليرة سورية.

اما بالدولار الأميركي، ارتفعت أصول المصارف السبعة من 1,6 مليار في نهاية العام 2016 إلى 1,86 مليار في نهاية العام2017، أي بنمو قدره 17,2 في المئة سنوياً، سببه ارتفاع قيمة الليرة السورية مقابل الدولار بنسبة 15,7 في المئة في نهاية العام2017. كما بلغ مجموع حقوق المساهمين للمصارف السبعة 130,7 مليار ليرة سورية، أي بانخفاض قدره 8,7 في المئة من 143,1 مليار ليرة سورية في نهاية العام 2016. اما بالدولار الأميركي، فارتفع مجموع حقوق المساهمين للمصارف بـ 8,4 في المئة من نهاية العام 2016 إلى 299,7 مليون دولار أميركي في نهاية العام 2017. إشارة إلى أن هذه النتائج هي أولية ريثما تنشر المصارف السبعة النتائج المالية التفصيلية للعام 2017.

ولحظ المؤشر ان ارقام المعيشة التي اعلنت عنها ادارة الاحصاء المركزي للفترة المعنية تشير الى مزيد من الارتفاع في اسعار الاستهلاك بلغ في نهاية كانون الاول 2017 نسبة 5.01%.

واوضح المؤشر انه لا يمكن تحديد مدى او نسبة التأثير المباشر للتضخم علىحجم الاستهلاك، انما لا شك بانه يشكل عاملا اضافيا يساهم في المزيد من التقليص للقوة الشرائيلة للعائلات اللبنانية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*