لماذا تشعر الحامل بآلام في أسنانها؟

لماذا تشعر الحامل بآلام في أسنانها؟

من الشائع أن تشعر المرأة الحامل بآلام في أسنانها في فترة انتظار المولود، مما يزيدها توتراً وانزعاجاً ويصعّب عليها مهمة اجتياز هذه الفترة بسلام. لذلك نعدد لك من خلال السطور التالية الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بأوجاع الأسنان خلال الحمل ونقدم لك بعض النصائح للتخفيف منه.

أسباب آلام الأسنان عند الحامل

– إن التغيرات الهرمونية التي تحصل في جسم المرأة خلال الحمل تجعل من اللثة أكثر حساسية وأكثر تفاعلاً مع البكتيريا التي تتكوّن عليها نتيجة تراكم بقايا الطعام، وذلك ممكن أن يؤدي إلى التهابات وتورّم في اللثة تنتج عنه أوجاع قوية.

– من ناحية أخرى، تميل بعض النساء الحوامل إلى تناول الكثير من السكريات في بداية الحمل ما يؤدي إلى زيادة تسوّس الأسنان وآلامها.

– خلال الحمل، يمتص الجنين كميات من الكالسيوم من جسد والدته، وهذا يؤدي إلى تخلخل الأسنان وزيادة مشاكلها.

– التقيؤ لعدة مرات في اليوم من شأنه أيضاً أن يزيل طبقة الحماية الخلفية للأسنان، وذلك ممكن أن يؤدي إلى ضعفها.

– بعض النساء لا يرغبن باستعمال معجون أو غسول الأسنان لأسباب متعلقة بالوحام، وذلك يؤدي إلى تراكم البكتيريا على الأسنان وزيادة مشاكلها.

ما هي العلاجات؟

في المقام الأول، على المرأة الحامل أن تواظب على تنظيف أسنانها مرتين في اليوم على الأقل للتخفيف من أسباب إصابة لثتها بالالتهاب وأسنانها بالتسوّس.

من ناحية أخرى، ونظراً إلى أن فترة الحمل دقيقة ولا يمكن للمرأة الحامل أن تأخذ أي نوع من الأدوية من دون استشارة الطبيب، لذلك من الواجب عليها، وبعد استشارة الطبيب الذي يتابع حملها، أن تتوجه إلى عيادة طبيب الأسنان للحصول على العلاج المناسب لحالتها.

وهنا تجدر الإشارة إلى أهمية زيارة طبيب الأسنان عند البدء بالتخطيط للحمل لتفادي هذه المشاكل كلها، أو في الفترة الأولى من الحمل إذا حصل من دون تخطيط. فالانتباه لهذه النقطة ضروري لأن التهاب اللثة خلال الحمل من الممكن أن يكون خطيراً على الجنين، وأن يتسبب بنقص في وزنه عند الولادة أو إلى الولادة المبكرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*