لفت وزير الخارجية التركي ​مولود جاويش أوغلو​ إلى أنه “من الواضح أن الأشخاص اللذين قتلوا الصحفي السعودي ​جمال خاشقجي​ تلقوا تعليمات من شخص ما”، مشيراً إلى أنه “يتوجب علينا إيجاد من أصدر تعليمات بقتل جمال خاشقجي”، مفيداً “اننا طلبنا من السلطات ​السعودية​ الكشف عن من أصدر الأمر بقتل خاشقجي”.

وأشار إلى أن “النائب العام السعودي لم يجب عن سؤالنا بشأن مكان جثة خاشقجي”، لافتاً إلى “أننا طلبنا من السعودية بتسليم الأشخاص الـ18 لاستجوابهم في ​تركيا​”، مؤكداً “اننا مصممون على المضي في قضية جمال خاشقجي حتى النهاية”، مضيفاً: “يجب علينا أن نكتشف كيف وقعت جريمة قتل خاشقجي ومن ارتكبها ومن أصدر التعليمات”، متابعاً: “تقع على السعودية مسؤولية إطلاعنا على مكان جثة خاشقجي”.