حداد استنكر مجزرة نيوزيلاندا: من يفعل مثل هذه الأمور لا يعرف الله والمسيحية منه براء

حداد استنكر مجزرة نيوزيلاندا: من يفعل مثل هذه الأمور لا يعرف الله والمسيحية منه براء

إستنكر راعي ابرشية صيدا ودير القمر للروم الملكيين الكاثوليك المطران إيلي بشارة حداد مجزرة نيوزيلاندا، التي أودت بحياة شهداء مؤمنين كانوا يؤدون الصلاة.
وفي بيان صادر عن الديوان الأسقفي في مطرانية صيدا، دان المطران حداد “الإرهاب من أي جهة كان”، مشددا على أن “من يفعل مثل هذه الأمور لا يعرف الله، والمسيحية منه براء، وأن أمثال هؤلاء لا يعرفون التعاليم المسيحية، وهم أساؤوا إلى المسيح بفعلهم الشنيع هذا”.
وتوجه المطران حداد إلى ذوي الشهداء بالتعزية، قائلا: “إنكم في صلاتنا وقلوبنا وعقولنا، فنحن إلى جانبكم في هذا الوقت العصيب”، مطالبا ب “التضامن العام للتغلب على وباء الإرهاب بأشكاله كافة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*