“آه يا معاش” .. إضراب القطاع العام صيداوياً

“آه يا معاش” .. إضراب القطاع العام صيداوياً

توقف العمل في مختلف الادارات الحكومية في مركز محافظة لبنان الجنوبي ( الأربعاء) بفعل التزام موظفي كافة المصالح والدوائر بالاضراب الذي دعت اليه رابطة موظفي الادارة العامة رفضا للمساس برواتبهم او تقديماتهم الاجتماعية.

وارتفعت على مداخل هذه الدوائرة لافتات تحمل عبارة “اضراب تحذيري ” واعتذار من المواطنين والمراجعين لعدم استقبال معاملاتهم هذا اليوم . فيما ارتفعت فوق احدى هذه اللافتات عبارة ” آه يا معاش!”.
ونفذ الموظفون المضربون اعتصاماً في الباحة الداخلية لسراي صيدا الحكومي رافعين لافتات ترفض “تخفيض الرواتب او المس بالرواتب التقاعدية للموظفين او سد العجز من جيوب موظفي القطاع العام”، مطالبين المسؤولين بالتفتيش عن وسائل اخرى لتمويل عجز الخزينة، ومؤكدين الالتزام بأية خطوات تصعيدية لاحقة تقررها الرابطة.

وانضم الى الاعتصام محافظ الجنوب منصور ضور الذي عبر عن تضامنه مع الموظفين ودعمه لمطالبهم.

وتحدث عضو هيئة الرابطة موظفي الادارة في الجنوب ديب هاشم بإسم الرابطة فقال: “اننا لن ننتظر أن تمتد يدهم إلى لقمة عيشنا وتحويل هذا الأمر إلى واقع ولن نعترف بهذا الأمر، لقد سلفنا الدولة الكثير وانتظرنا عشرين سنة ورواتبنا كانت في الحضيض وهذه التحركات تبدأ بالاضراب وتنتهي الى كل الخطوات التي اتاحها وكفلها لنا الدستور”، رافضاً “المس بالرواتب والتقديمات الاجتماعية لأنها كل لا يتجزأ وهذه الخطوة الأولى وسيعقبها خطوات” .

والقت رئيسة تعاونية موظفي الدولة في الجنوب لوار السن كلمة اكدت فيها رفض اي تخفيض لرواتب موظفي القطاع العام او التقديمات الاجتماعية لهم والتي قالت انها حق لهم وليس منّة لأن هناك ما نسبته 3% تقتطع من رواتبهم لصالح تعاونية الموظفين .

رأفت نعيم – المستقبل ويب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*