الشيخ حبلي: هل من أدوار جديدة للعملاء بعد أدوارهم القذرة إبان إحتلال جنوب لبنان؟

الشيخ حبلي: هل من أدوار جديدة للعملاء بعد أدوارهم القذرة إبان إحتلال جنوب لبنان؟

حيّا الشيخ صهيب حبلي جهود المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم الذي أمر بسحب جواز سفر وتوقيف القائد السابق في جيش العميل انطوان لحد المجرم عامر فاخوري، على رغم محاولة بعض الجهات تنظيف سجله، وسحب اسمه من البرقية 303، وهذا ما يثير علامة إستفهام حول من يريد اعادة العملاء، فهل هناك من أدوار جديدة لهؤلاء العملاء بعد أدوارهم القذرة التي لعبوها إبان الإحتلال الصهيوني لجنوب لبنان؟

ودعا الشيخ حبلي الى إنزال أشد العقوبات بهذا العميل الذي إرتكب أبشع وأفظع الجرائم في معتقل الخيام بحق أبناء الجنوب الشرفاء، لأنهم وقفوا في وجه العدو الذي كان الفاخوري عميلا له على حساب وطنه وأبنائه، وشدد الشيخ حبلي على ضرورة متابعة الملف قضائياً حتى النهاية ومنع أي تدخلات لمنع محاكمة العملاء كي لا تصبح الخيانة وجهة نظر، فلبنان الذي دفع آلاف الشهداء والجرحى من أبنائه لا سيما من أبناء الجنوب المحرر لا يقبل بأن يعود العملاء الى أرضه دون حساب.

من جهة ثانية وفي ذكرى مجازر صبرا وشاتيلا أشار الشيخ حبلي الى أن الشعب الفليسطيني لا يزال يقدم نموذجا في التضحية والفداء من أجل تراب فلسطين، بينما العدو الذي يواصل ارتكاب المجازر منذ صبرا وشاتيلا وما قبلهما، وصولا الى المجازر التي يتركبها في غزة الصامدة، لكنها لن تنال من عزيمة أبناء الشعب الفلسطيني وصموده في مواصلة مشروع المقاومة لأنها أقرب الطرق والدرب الصحيح من أجل العودة الى فلسطين مهما بلغت التضحيات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*