بعد منعه من المرور.. إشكال بين النائب أسامة سعد والقوى الأمنية

بعد منعه من المرور.. إشكال بين النائب أسامة سعد والقوى الأمنية

وقع إشكال ين النائب أسامة سعد والقوى الأمنية بعدما أقفلت الأخيرة الطريق أمام السيارات ومن بينهم سيارة النائب سعد، ولم تسمح له بالمرور حتّى سيرًا على الأقدام ما أدّى إلى تطور الإشكال إلى حدّ التلاسن بين الطرفين.

وبينما كان عدد من مناصري النائب يحتشدون إلى جانبه، قال سعد: “أيام سوداء بانتظارهم.. نأمل أن نرى كل من سرق الشعب في السجون قريباً، أولئك الذين نهبوا الشعب واليوم يتعالون عليه!”.

يُذكر أن وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن تزور مدينة صيدا اليوم لافتتاح مركز قوى الامن الداخلي في المدينة.

ولاحقًا، قطع أنصار سعد الطرقات في صيدا احتجاجًا على الإشكال الذي حصل صباحًا.

سعد دعا جميع أنصاره الموجودين في الطرقات وشوارع في مدينة صيدا الى عدم قطعها وحرق الإطارات بل العمل على فتحها، قائلًا: “نحن حريصون على امن واستقرار مدينتنا صيدا، وذلك تسهيلًا لأهلنا في صيدا ولأبناء الجنوب وطلاب المدارس”، مضيفًا “سنُكمل مشوارنا ضدّ هذه السلطة الجائرة ونحضّر أنفسنا لمعارضة جدية وحقيقية وليست لفوضى أو عشوائية.. نحن نحتاج الى تنظيم قوانا بشكل قوي، حتى نقوم بمعادلة جديدة في البلد”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*