حركة الأمة تدين التعرض للشيخ حبلي وتدعو فعاليات وأهالي القرية الى رفض الفتنة

حركة الأمة تدين التعرض للشيخ حبلي وتدعو فعاليات وأهالي القرية الى رفض الفتنة

استنكرت حركة الأمة الإساءة التي تعرض لها مسجد سيدنا إبراهيم في صيدا وإمامه الشيخ صهيب حبلي، وأعربت عن تضامنها الكامل مع الشيخ حبلي بمواجهة الحملة الشاذة وأصوات النشاز التي سعت إلى الخطاب الفتنوي والطائفي البغيض، معتبرة هذا الكلام لا يعبر إلا عن قائليه.
و”إذ نجدد إعلان تضامننا ووقوفنا إلى جانب الشيخ صهيب حبلي، ندعو فعاليات بلدة القريّة، لا سيما رئيس بلديتها ومختارها والأهالي، إلى موقف رافض للفتنة، وإدانة صاحبة التسجيل المسيء للمسيحية قبل الإسلام، مع تأكيدنا أن صيدا كانت وستبقى رمزاً للوحدة الوطنية، بعيداً عن أصوات النشاز ومطلقي الفتن المذهبية والطائفية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*